In order to bring you the best possible user experience, this site uses Javascript. If you are seeing this message, it is likely that the Javascript option in your browser is disabled. For optimal viewing of this site, please ensure that Javascript is enabled for your browser.
Newsroom_detail  

SEARCH BY KEYWORD

FILTER

كلية الصيدلة في جامعة قطر تحصد أفضل ملصق بحثي | Qatar University

كلية الصيدلة في جامعة قطر تحصد أفضل ملصق بحثي

2019-11-07
QU College of Pharmacy students participate in fifth Qatar Patient Safety Week and win best poster award

في الأسبوع القطري الخامس لسلامة المرضى

شاركت طالبات كلية الصيدلة في جامعة قطر مؤخرًا في فعاليات الأسبوع القطري الخامس لسلامة المرضى 2019 والذي تنظمه إدارة جودة الرعاية الصحية وسلامة المرضى التابعة لوزارة الصحة العامة في دولة قطر. ويعتبر الأسبوع القطري لسلامة المرضى حدثٌ سنويٌ يركِّز على تعزيز سلامة المرضى سواء عن طريق الرعاية الصحية أو التعليم الصحي، كما يعمل على إبراز أهمية سلامة المرضى كأولوية وطنية وعالمية.

فمن بين مئة وخمسة وثلاثين ملصق بحثي مشارك في الفعالية، تمكَّنت طالبات السنة الأخيرة في كلية الصيدلة، وهن كُلٌّ من: سمية قريش وسارة كوميش من الفوز بجائزة أفضل ملصق بحثي، حيث شاركت الطالبات ببحثٍ عنوانه: (مراجعة منهجية شاملة لموضوع سلامة المرضى في المناهج الجامعية لتعليم الصيدلة)، وأشرف على هذا البحث كلٌ من العميد المساعد لشؤون الطلبة في كلية الصيدلة د. آلاء العويسي ورئيسة قسم الصيدلة السريرية والممارسة الصيدلانية د. ماغي الحاج.

وفي تعليقه على هذه الجائزة، قال عميد كلية الصيدلة د. محمد دياب: "انطلاقًا من إيماننا برؤية جامعة قطر للتميز، تبذل كلية الصيدلة جهودًا حثيثة في تطوير والحفاظ على جودة تعليمها من خلال تشجيع طلبتها على المشاركة في مختلف المسابقات كالأسبوع القطري الخامس لسلامة المرضى. ينعكس هذا المستوى العالي من التميز والقيادة في قدرة طلبتنا على حصد الجوائز المختلفة بما فيها جائزة أفضل ملصق بحثي، مما يبين مدى حرص كلية الصيدلة على تخريج صيادلة قادرين على تقديم رعاية صحية مثلى لأفراد المجتمع".

وبدورها، علقت الطالبة سمية قريش على مشاركتها، قائلة: "كان شعار أسبوع سلامة المرضى لهذا العام (ارفعوا صوتكم من أجل سلامة المرضى)، تحت هذا الإطار، قمنا من خلال بحثنا ببيان مدى أهمية وضرورة دمج موضوع سلامة المرضى في المناهج التدريسية للتخصصات الصحية منذ السنوات الأولى، إذ أن الأثر سيكون أكبر كلما تم معالجة الموضوع بشكل مبكر أكثر. لذلك، لا ينبغي أن يقتصر التركيز على سلامة المرضى على العاملين الحاليين في القطاع الصحي، بل يجب أن يتعداه إلى من هم على مقاعد الدراسة. إننا محظوظون بحصولنا على فرصة لعرض بحثنا في محفل وطني بهذه الأهمية. كما أننا سعدنا بردود الفعل الإيجابية التي تلقيناها في نهاية الحفل عن بحثنا وعن كوننا الفريق الطلابي الوحيد الذي تمكن من المشاركة في عرض ملصق بحثيَ بل والفوز بجائزة في هذه الفعالية".

من جانبها، قالت الطالبة سارة كوميش: "ازداد إدراك أهمية سلامة المرضى مؤخرًا، حيث تبذل اليوم العديد من الجهود على المستوى الوطني والعالمي لزيادة الوعي بهذه القضية وتحسين مستوى سلامة المرضى. فبقدر ما نؤمن بأهمية هذه الجهود، نحن نرى بأن موضوع سلامة المرضى يجب أن يؤخذ أيضاً بعين الاعتبار بداية من أولى مراحل المسيرة التعليمية والتي تشكل أساس الرعاية الصحية. يجب على جميع مقدمي الرعاية الصحية تعلم واكتساب المعرفة المتعلقة بسلامة المرضى ووضعها ضمن أولى أهدافهم".